الصفحة الرئيسية >> قائمة المقالات الصحفية

قائمة المقالات الصحفية

...

تأثير التدخين على الإخصاب والحمل

مخاطر التدخين:  ما هي مخاطر التدخين على الأم والحمل.

يوجد 2500 مادة كيمائية في التبغ من ضمنها النكوتين.

الدخان نفسه هو أخطر شيء في السيجارة يحتوي على :

1-أوكسيد النتروجين.

2-أول أكسيد الكربون.

والاثنان هما مؤذيان
وTar  (القطران) الذي يوجد في التبغ يستنشق إلى الرئة يحتوي على 4000 مادة كيمائية قسم منها يمكن أن تؤدي إلى داء السرطان.


تأثير التدخين على الإنجاب:

المرأة المدخنة يكون نصيبها من الإنجاب يقل بنسبة  30% مقارنة بالمرأة الغير مدخنة.

وأثبتت الدراسات بأن المرأة التي تقلع عن التدخين نسبة الخصوبة تسترجع إلى الطبيعي بعد سنة من الإقلاع عن التدخين.

بالإضافة إلى أن بعض الأبحاث أثبتت أن التدخين يؤدي إلى سرعة قتل البيوض أكثر من المرأة غير المدخنة.

نسبة إلى هذا إن المرأة المدخنة تدخل بسن اليأس أسرع سنتان قبل غيرها من غير المدخنات. كذلك التدخين يؤدي إلى قلة قابلية خلايا المبيض على تكوين هرمون الأستروجين  الهرمون الأنثوي المسؤول عن حيوية المرأة ولهذا تكون المرأة المدخنة عرضة أكثر إلى هشاشة العظام، كما أن قلة عدد البيوض في المبيض بسبب التدخين وأيضا هناك قلة في نوعية البيوض الجديدة كما أنه يزيد من نسبة الجينات الغير طبيعية ولهذا فإن المرأة المدخنة أكثر عرضة للإسقاط (الإجهاض) وكذلك يؤدي إلى تلف الأنابيب (قناة فالوب) ويؤدي إلى زيادة نسبة الحمل خارج الرحم.

تأثير التدخين على الحمل نفسه:

1-الإجهاض.

2-ولادة مسبقة.

3-قلة وزن الجنين.

4-موت الجنين داخل الرحم.

5-موت حديثي الولادة للمرأة المدخنة تزيد بنسبة 33% كما أن المرأة التي تقلع عن التدخين في بداية الحمل أو قبل الحمل تقلل من نسبة خطورة أطفال قليلي الوزن وترجع النسبة مثل المرأة غير المدخنة.

تأثير التدخين على الإخصاب بالرجل:

أثبتت عدة دراسات أن التدخين بالنسبة للرجل يؤثر على نسبة الإخصاب ويؤثر على:

1-عدد الحيامن.

2-حركة الحيامن.

3-التكوين العام للحيامن.

4-يؤثر على DNA  بالحيامن والذي يؤثر على تكوين النطفة.

5-يؤدي إلى impotence  و ذلك بسبب قلة وصول الدم إلى المنطقة لأن النيكوتين يقلص من الأوعية الدموية.

تأثير التدخين على الإخصاب الصناعي  ( أطفال الأنابيب):

أثبتت الدراسات الحديثة أن المرأة المدخنة التي تلجأ إلى أطفال الأنابيب :

1-قلة البيوض الجيدة.

2-قلة نسبة الإخصاب.

3-نوعية النطفة غير جيدة.

4-نفس المرأة تعاني من 50% نقص في نسبة الحمل والولادة.

5-تكون نسبة الإجهاض مضاعفة إذا ما قورنت بالمرأة الغير مدخنة.

6-تأثير التدخين يكون أكثر كلما ازداد عدد التدخين.

من حسن الحظ فقد أثبتت الدراسات أن المرأة التي تقلع عن التدخين قبل إجراء عملية الإخصاب الصناعي تكون أكثر حظا كي يحدث لديها الحمل من النساء اللواتي يستمرون بالتدخين.

تأثير التدخين على الحمل وبعده:

التدخين يقلل نسبة الفوليك بالدم وكذلك مجموعة فيتامين B وهذا مهم جدا للجنين حيث يمنع حدوث كثير من التشوهات. كذلك ممكن أن يكون هناك طفرات وراثية التي تزيد من نسبة حدوث سرطان بالأطفال قبل الولادة.

كما أن التدخين يؤدي إلى نقص كمية الأوكسجين والمواد المغذية من الأم إلى الجنين لأن النيكوتين وأول أوكسيد الكربون يدخل من خلال المشيمة.

بعض المضاعفات التي يمكن أن تحدث خلال الحمل للأم المدخنة:

 مضاعفات من خلال المشيمة:

1-حدوث انفصال بالمشيمة مسبق للولادة الذي يؤدي إلى النزف وممكن أن يسبب وفاة الجنين داخل الرحم، كما أنه يؤدي إلى مضاعفات جسيمة بالأم.

2-تخثر مع تكلس المشيمة وذلك ينتج عن عدم وصول كفاية من الدم إلى المشيمة من خلال الأوردة والشرايين مما يسبب قلة المواد المغذية للجنين.

3-تقدم المشيمة: المشيمة تسد منطقة قناة الولادة والتي تؤدي إلى فشل الولادة الطبيعية وتؤدي إلى نزف دموي شديد مما يتطلب التدخل الجراحي.

 مضاعفات عامة:

1-ولادة مسبقة قبل 37 أسبوع من الحمل.

2-تسرب السائل الأمنيوسي المبكر والذي يؤدي إلى ولادة مسبقة مع زيادة نسبة الالتهابات ممكن أن يؤدي إلى تسمم الأم.

3-ولادة أطفال أقل وزنا بنسبة 200 غم تقريبا.

مضاعفات حديثي الولادة:

1. موت الجنين قبل الولادة أو بعد الولادة مباشرة بعد فترة قصيرة و زيادة نسبة الموت المفاجيء لأطفال حديثي الولادة.

وأثبتت الدراسات أيضا بأن أطفال النساء المدخنات ممكن أن يعانون أكثر من أمراض السيطرة على الحركة، قلة الإدراك والاستماع. كذلك اطفال ذو حركة أكثر من الطبيعي. كما يعانون من عدم الاندماج مع المجتمع. كما أن تدخين الأم المرضع يؤثر أيضا على الطفل ويؤدي إلى نفس المضاعفات السابقة.

ثم إن الأطفال يكونون أقل ذكاء من أقرانهم أقل (IQ  ) من أمهات غير مدخنات .

كيف يمكن الإقلاع عن التدخين

خلال الحمل لا يمكن استعمال اللزقة أو العلكة التي تحتوي على النيكوتين، لكن التدخين يحتوي على مواد سامة أكثر يكثر من النيكوتين وذلك حسب قناعة الطبيب الأخصائي المعالج.

وقد اكتشفت طرق أخرى مواد لا تحتوي على النيكوتين.

من الممكن مراجعة مركز متخصص بالإقلاع عن التدخين.


 د. أطياف اسماعيل
أخصائية النســـاء والتوليد

 


 
أدخل بريدك ليصلك جديد الموقع
اشتراك
الغاء الاشتراك