الصفحة الرئيسية >> قائمة المقالات الصحفية

قائمة المقالات الصحفية

...

 الميزوثيرابي
Mesotherapy

طريقة حديثة مستخدمة في علاج السليوليت تسمى   وتتبع الطب التكميلي.

ما هي الميزوثيربي؟

 -الميزوثيرابي هو تقنية طبية قديمة تم اكتشافها في العام 1952 على يد طبيب فرنسي اسمه مايكل بستور وهي عبارة عن حقن صغيرة ودقيقة جدا غير مؤلمة إلى حد ما، تعطى تحت سطح الجلد وتحتوي على مواد وتراكيب مختلفة قد تكون مستخلصات نباتية أو مكملات غذائية أو فيتامينات  أو أنزيمات أو أحماض أمينية أو مواد مغذية أو مواد معدنية أو أدوية. وتقوم فكرة استخدامها على نظرية أن هذا المزيج من المواد أو الأدوية يؤدي إلى إذابة الشحم المتواجد تحت الجلد وانكماش الخلايا الدهنية.

والميزوثيرابي  يتم بطريقتين إما بالحقن اليدوي بواسطة إبر دقيقة جدا أو بمساعدة أجهزة الحقن الخاصة وهي أجهزة خاصة تشبه المسدس يتم تثبيت الإبرة الدقيقة عليها.

وبالفعل يمكن اسخدام هذه الطريقة في علاج السليوليت وهي من الصيحات الطبية في عالم تجميل الجلد والجسم ومن أهم الأمراض التي يمكن للميزوثيرابي المساعدة في علاجها بالإضافة إلى السليوليت أمراض الروماتيزم، أمراض ضعف الدورة الدموية، علاج سقوط الشعر والصلع وعلاج الندبات وتحسين مظهر ونوعية الجلد وتقليل التجاعيد وإعادة نضارة الوجه.

وهنا يجب الإشارة  لشيء مهم أن الجمعية الأمريكية للجراحة التجميلية قد أكدت على أن الميزوثيرابي البديل الآمن للعملية المعروفة بشفط الدهون " Liposuction"  والتي تعتبر الطريقة الوحيدة التي أثبتت كفاءتها للتخلص من الدهون.

الكايروبراكتيك
"Chiropractic"


ما هو الكايروبراكتيك؟

علاج الكايروبراكتيك يرتكز بشكل علمي على تقويم الفقرات والمفاصل لإزلة التشنجات والأسباب التي أدت إلى الألم فيقوم بتسهيل وظيفة العضلات والأعصاب كل ذلك دون اللجوء إلى الأدوية. والغرض من هذا العلاج هو تصحيح فقرات العمود الفقري لإستعادة الوظيفة الطبيعية للجهاز العصبي لمعالجة أية آلام وبالتالي تسمح للجسم بمداواة نفسه ذاتيا. والفكرة هنا أنه عندما تتحرك فقرات العمود الفقري عن مكانها الطبيعي "Subluxations" تؤثر على انتقال إشارات الأعصاب الطبيعية من المخ لأعضاء الجسم وأنسجته كنتيجة نهائية تؤثر على صحة الإنسان.

ويركز العلاج بالكايروبركتيك على العلاج اليدوي للعمود الفقري والمفاصل مع استخدام بعض الأدوات أحيانا ومن  الأمراض للعلاج بالكيروبراكتيك ألم الرقبة وألم الرأس وألم الظهر، الصداع ، مشاكل الديسك في مراحله الأولى، عرق النسا، أوجاع الأصابع وتخدير الأصابع و اليدين ، التشنج العضلي، الإصابات الرياضية.

   د. هيمن النحال
  أخصائي التشخيص الحدقي والطب التكميلي
                                                                                     

 


 
أدخل بريدك ليصلك جديد الموقع
اشتراك
الغاء الاشتراك